سجل الزوار

facebook

Google+‎‎‎

Flickr

البحث

   

الدكتور الخزاعي يلقي كلمة افتتاح المؤتمر الدولي حول الاسرى والمعتقلين الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال الاسرائيلي

   


اهم ما جاء في الكلمة التي القاها فخامة نائب رئيس الجمهورية الدكتور خضير الخزاعي نيابة عن فخامة الرئيس جلال الطلباني باسم رئاسة مؤتمر القمة العربية في دورتها الثالثة والعشرين، الى  المشاركين في المؤتمر الدولي حول الاسرى والمعتقلين الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال الاسرائيلي، والذي بدأ اعماله اليوم الثلاثاء 11-12-2012 في بغداد.

” بسم الله الرحمن الرحيم

الى الاخوة والاخوات المشاركون في المؤتمر الدولي حول الاسرى والمعتقلين الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال الاسرائيلي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

باسم رئاسة مؤتمر القمة العربية في دورتها الثالثة والعشرين ارحب بكم اجمل ترحيب في جمهورية العراق، متمنيا لمؤتمركم التوفيق والنجاح في اعماله المكرسة لقضية انسانية فائقة الاهمية والحساسية.

لقد كانت القضية الفلسطينية ، وما برحت ، قضية محورية واساسية في جميع مؤتمرات ولقاءات القادة العرب، كما ان المجتمع الدولي يبدي اهتماما متعاظما بهذه الماساة المستمرة منذ اكثر من ستة عقود.  ولقد كان صدور القرار الاخير للجمعية العامة للامم المتحدة  برفع التمثيل الفلسطيني في هيئة الامم، بمثابة خطوة على طريق اقامة الدولة المستقلة كاملة السيادة.

وقد ضحى الالاف من الفلسطينيين بارواحهم في سبيل ضمان حقوقهم الشرعية ، وما زال الكثيرون منهم يقبعون في غياهب سجون الاحتلال الاسرائيلي متعرضين لصنوف التعذيب والحرمان من ابسط الحقوق الانسانية وهذا ما ينبغي ان يوضحه ويثبته مؤتمركم الموقر

وانني اعاهدكم بان العراق ، بوصفه رئيسا للدورة الحالية للقمة العربية لن يالو جهدا في سبيل ايصال مقررات مؤتمركم الى جميع القادة والمسؤولين العرب. وانني لعلى ثقة من ان ما سيخرج به هذا المؤتمر من مقررات وتوصيات سوف يكون دعما ماديا ومعنويا للاسرى الفلسطينيين.

اتمنى كل التوفيق لمؤتمركم

المخلص

جلال طالباني

رئيس جمهورية العراق”.

   

المزيد من المواضيع







معرض الصور

آخر تحديث و أوقات أخرى

احصائيات

بغداد